الأزمات في لبنان المستقلّ والعبرة منها…

أثناء إعطائه الحلقة الخامسة من الدورة الرابعة في أكاديمية بشير الجميل مساء الثلاثاء ٢٠ تشرين الأول ٢٠٢٠ في جامعة الروح القدس الكسليك، أعلن الأستاذ أنطوان نجم أن قيمة لبنان هو بتكوينه الحالي.

وشدد على انه لا يجوز في أي وطن أن يشتكي أحد أنه مظلوم سياسياً أو وجودياً، ولا يجب  أن نترك أي مواطن يئن. “فلو كان بشير حياً لما حصل ما وصلنا إليه اليوم من الأزمات التي تعصف بلبنان، سواء أكانت سياسية، أمنية، مالية…”وأضاف أن “المشكلة في لبنان ليس الطائفية، بل الأدوات أي السياسيين الذين يمارسون تطبيق النظام الطائفي بشكل خاطئ، وفي الفساد المستشري في الوزارات والصناديق الموكلة إليها والمسؤولين عنها. فالطائفية هي أداة للحرص على حقوق وهوية الجماعات في لبنان”.وفي الحديث عن بشير، قال نجم إن هذا القائد الاستثنائي كان لديه الجرأة أن يأخذ موقفاً مدروساً، ويملك بعد نظر مهم جداً. وأردف انه “لو بقي بشير الجميل على قيد الحياة كنتم تعرفتم على لبنان آخر، لبنان الحقيقي، لبنان الذي ينصف الجميع من دون استثناء إن كان من خلال الفدرالية أو أي نظام آخر.”وختم قائلا إنه “لو نفذ بشير مشروعه الذي كان ينوي القيام به، لكان هناك استقرار ليس فقط في لبنان بل في الشرق الأوسط كله”.تبع ذلك ساعة من الأسئلة والاجوبة، وكانت الحلقة مقسمة بين من حضر في الجامعة ومن شارك “أونلاين” من لبنان والخارج.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

آبل تستعد لاعتماد شاشات لحواسيب اللوحية التي ستُطلق العام المقبل

تستعد شركة آبل لاعتماد شاشات OLED من إنتاج سامسونج وإل جي لحواسيب iPad Pro اللوحية ...