حمادة: هل من يدرك الى أين يذهب بنا تحالف العهد – “الحزب”؟

اعتبر النائب المستقيل مروان حمادة أن “الموقف اللبناني الرسمي المتخاذل حيال الاعتداءات الإرهابية التي تتعرض لها المملكة العربية السعودية، وآخرها أمس في جدة، لا يمثل بالتأكيد اللبنانيين الذي يصبون الى أفضل العلاقات مع الدول العربية، وخصوصا مع المملكة التي لها الباع الطويل في مساعدتنا على تخطي أزماتنا وصراعاتنا”.وقال في بيان: “كم كان وزير الخارجية السعودي صائبا في وصفه للأزمة اللبنانية، والأمر لا يتعلق بفرد إنما بالغطاء المقدم ل”حزب الله”. إن ما يمر به لبنان راهنا، وخصوصا التخلي العربي ومسببه الوحيد تحالف العهد – “حزب الله”، يستوجب أكثر من أي وقت مضى، الركون الى التضامن العربي كخشبة خلاص لإنقاذ البلد مما يتخبط فيه من أزمة كيانية بالغة الخطورة. فالدول العربية، مهما شرقنا أو غربنا، تبقى الرئة الوحيدة القادرة على مساعدتنا في محنتنا القاتلة، وتبقى الحاضن الأكبر للبنانيين الموزعين في دول الخليج العربي”.وختم: “هل من يتعظ من التخلي العربي عنا؟ وهل من يدرك الى أين يذهب بنا تحالف العهد – الحزب؟ وهل من يحذر من المقامرة التي تودي بنا تباعا الى الهلاك المحتم، فيبادر الى التصحيح العاجل لعلاقاتنا العربية؟”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تعرف على آخر مستجدات كورونا في لبنان

اعلنت خلية متابعة ازمة كورونا في قضاء زغرتا، في نشرتها اليومية، عن “تسجيل 41 حالة ...

نيران الظلام تستهدف شجرة الميلاد والعهد الجديد في ثبات عميق

تجاذبات سياسية وتحالفات قائمة على المصالح الضيقة ودائرة الفراغ الأمني تتسع هذا هو واقع الحال ...

لماذا لبنان ؟ بقلم مواطن لبناني حر

لبنان ليس مجرد دولة إنما هو فكرة وانتماء أكبر من القومية العربية .. لماذا على ...

أنواع الأحذية الأنيقة لهذا الموسم

بعد عام شهد معظمنا العمل والتواصل الاجتماعي عن بُعد، من العدل أن نقول إن فكرة ...