مسألة النفايات على طاولة محافظ بيروت

عقد في مكتب محافظ مدينة بيروت القاضي مروان عبود اجتماعا ضمه ورئيس المجلس البلدي جمال عيتاني والاستشاري رفيق خوري ومتعهد النفايات شركة “رامكو” ممثلة بمديرها العام وسيم عماش ورؤساء الوحدات المختصة في بلدية بيروت. وأشار بيان عن مكتب المحافظ أنه “تم البحث في مسألة النفايات والاستماع إلى ملاحظات الاستشاري والمتعهد خصوصا أن الأخير قد عبر عن نيته التوقف عن العمل خلال مهلة أسبوع ما يهدد بخلق أزمة نفايات في مدينة بيروت في موسم الصيف وإن سبب التوقف عن العمل يعود إلى عدم قبض المتعهد لمستحقاته بالإضافة لأزمة الدولار خصوصا أن عقد المتعهد بالعملة الأجنبية وهو يقبض بالعملة اللبنانية”.

وأكد محافظ مدينة بيروت “عدم حق المتعهد بالإضراب أو بالإخلال بسير المرفق العام تحت طائلة اتخاذ العقوبات والتدابير التي يسمح بها القانون لتأمين استمرارية العمل”، وفي المقابل وعد “بالاتفاق مع المجلس البلدي على تأمين دفع مستحقات المتعهد وكذلك الطلب من المتعهد تخفيض مدفوعاته بالدولار الأميركي واستبدال العمال الأجانب بالعمال اللبنانيين”.

وأيد رئيس المجلس البلدي جمال عيتاني هذا التوجه مشددا على “ضرورة تنفيذ العقد بحذافيره”. واعتبر أن “عملية تعديل الأسعار لا تتعلق بسياسة الدولة العامة وبالتالي فهي من صلاحيات مجلس الوزراء ما يؤكد عدم إمكانية البلدية تعديل الأسعار في الوقت الراهن”.

وفي الختام، اتفق المجتمعون على المتابعة خلال أسبوع ووضعوا جدولا زمنيا “لخطوات سيتم اتخاذها من أجل الحفاظ على حسن سير المرفق العام”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

3 معابر خاصة بحزب الله… كلمات سر وأذونات

لا يزال ملف المعابر غير الشرعية مفتوحاً على سيل من المفاجآت وكلما أعلن عن اقفال ...